الجمعة , 24 فبراير 2017

إختراق مركز مكافحة الإرهاب في بريطانيا

شرطة لندن

قام مجموعة من الهاكرز باختراق شبكة الاتصالات “شديدة الحساسية” الخاصة بمركز مكافحة الإرهاب في بريطانيا وقاموا بتسجيل واعتراض مكالمة تمت على الخط الساخن للمركز.

المجموعة التي تسمي نفسها TeamPoison قالت أنها قامت بالاختراق اعتراضا على قوانين تسليم المتهمين البريطانية, قامت المجموعة بتحميل التسجيل الصوتي على موقع يوتيوب, والذي يتضمن تسجيلا لاتصال تم بين أعضاء من المركز, وتسجيلين آخرين لاتصالين قامت بها المجموعة للمركز.

في تسجيل مدته أربع دقائق يقول أحد أعضاء المركز أن الخط الساخن للمركز استقبل أكثر من 700 اتصال من مجموعة تسمي نفسها TeamPoisen, ثم يقول الشخص: “أحد المكالمات التي تلقيتها تم تسريبها على الإنترنت”.

وفي تصريح لشرطة لندن, قال المتحدث باسمها أن الهاكرز لم يقوموا بتسجيل المكالمة من خلال اختراق الأنظمة الداخلية للمركز, “يجب أن يطمئن الناس أن اتصالهم بالخط الساخن آمن تماما ولا يمكن تسجيله”.

ليس معروفا كيف تمكنت المجموعة من تسجيل المكالمة بين أعضاء الوحدة, ولكن في مقابلة تمت مع أحد الأشخاص لصالح شبكة Sky News يوم الخميس الماضي, قال شخص ادعى أنه مسؤول عن الاختراق: “لم يتطلب الأمر أي مهارة … كان شديد البساطة”.

وأضاف الشخص الذي استخدم برنامج Skype وحمل لهجة أمريكية: “نريد أن نبرهن لجهاز MI6 أنهم مجرد أضحوكة, وأنهم هم الإرهابيون الحقيقيون. نحن لا نخاف أي أحد, السبب الذي جعلنا موجودون حتى الآن, أننا شديدو الذكاء. عاملنا الأساسي هي أحداث الشرق الأوسط … باختصار, نحن لا نهتم بأنفسنا بقدر اهتمامنا بالأشخاص الحقيقيين, ولهذا نحن هنا”.

 

 

 

2 تعليقان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*